ثقافة عامة

كيفية تعلم رقص الباليه في المنزل وبخطوات سهلة

تعليم الباليه

يسمح لك فن الباليه بالتعبير عن نفسك من خلال الحركة والصور والعواطف فيما يلي نظرة عامة على أهم مراحل رقص الباليه وبعض الأساليب المهمة التي تساعد في تطوير مهارة رقص الباليه المناسب.

أساسيات الباليه:
الوضع الأول: أصابع القدم متجهة إلى الخارج مع لصق الكعبين معًا في محاولة للحفاظ على كلا القدمين معًا في خط مستقيم مع إبقاء رأسك وظهرك مستقيمين وفي وضع متوازن.

والوضعية الثانية: تكون القدمان في نفس الزاوية كما في البداية باستثناء أنهما يتم تحريكهما بحيث يكونان في الفراغ حول الذراعين ثم يبدأ الشخص في التوسع تدريجياً ويجب الحفاظ على نفس الوضع والتوازن أثناء تطبيق الأخرى.

القواعد كما في الأول ثم عند الانتقال من الموضع الأول إلى الثاني دون تغيير زاوية الكاحلين.

الوضعية الثالثة: توضع إحدى القدمين أمام الأخرى بحيث يكون كعب القدم الأمامية مواجهًا لمركز كعب القدم الخلفية، ويجب أن يستقر كعب القدم على رباط الكاحل للقدم الأخرى و يتم وضع الوركين للأمام للحفاظ على التوازن حيث يجب أن تكون الأرجل مستقيمة مع الذراعين.

الوضعية الرابعة: للانتقال من الموضع الثالث إلى الرابع يجب تحريك القدم الأمامية للخلف مع توزيع الوزن في الاتجاه المعاكس على غرار الموضعين الأول والثاني مع تباعد القدمين بخطوة واحدة.

الوضع الخامس: للانتقال إلى الموضع الخامس وهو أمر صعب بعض الشيء ضع القدم الأخرى أمام القدم الأمامية مع مواجهة أصابع كل قدم لكعب الرجل المقابلة ثم ثني الكاحل بحيث يكون الكعب أعلى طرف إصبع القدم ثم ثني الركبة قليلاً مع الحفاظ على استقامة ظهرك وكتفيك.

القراءة
كلما قرأ الشخص أكثر كان يفهم تفاصيل حركات الباليه بشكل أفضل ومن الأفضل أن تحتوي الكتب على صور أو رسومات للمساعدة في فهم المواقف والأساليب والتقنيات المختلفة.

ومن المفيد أيضًا أن تقرأ عن أشهر راقصات الباليه لأنها لن تلهم القارئ فحسب بل تزوده أيضًا بالأفكار اللازمة لخلق أسلوبه الخاص.

تمرن يوميًا
مارس الرياضة يوميًا لأن التمارين السيئة يمكن أن تضر بصحة جسمك ويجب أن تنتبه لأداء أنشطتك بشكل صحيح لتجنب أي آثار غير مرغوب فيها.

الانضمام إلى المعاهد لتعليم الباليه
بعد مشاهدة مقاطع الفيديو والقراءة والقيام بالتمارين الفردية من الأفضل الذهاب إلى معلمك أو مدربك لمعرفة ما إذا كانت الممارسة صحيحة تمامًا.

بالإضافة إلى ذلك يؤدي الاستمرار في الممارسة مع خبير إلى التعرف على الأخطاء وتصحيحها بشكل أسرع لأن الممارسة الفردية تفتقر إلى التطوير ولكن من خلال الانضمام إلى الأنشطة التي يشارك فيها المشاركون الآخرون قد يشارك الآخرون ما تعلموه ومن ثم يكون الشخص على حق في بعض الجوانب وبعض الأخطاء مثل آراء الآخرين يجب التعامل معها كنقد بناء ومحاولة تطوير ما تعلمناه من قبل والبناء عليه.

Shahd Bali

كاتبة ومحررة في موقع عالمك العربي، متخصصة في كتابة المقالات التثقيفية والتوعوية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى