عالمك العربي عالمك العربي

آخر الأخبار

جاري التحميل ...

تربية سمك الزينة في المنزل وأسرار لاتعرفها عنها

تربية سمك الزينة في المنزل وأسرار لاتعرفها عنها

تعد تربية أسماك الزينة من الهوايات المفضلة لدى كثير من الناس، وبسبب إستخدامهم لأحواضا خاصة لإبقاء وتربية الأسماك في المنزل، والهدف منها تزيين وتجميل المكان الذي تتواجد فيه، لما تتميز به من أشكال الأسماك ولونها المميز. كما أن أسماك لزيتة التي يتم تربيتها حاليًا في المنزل هي نوع من الأسماك التي تعيش في مياه شرق آسيا، والأنواع البدائية التي تربى منها أسماك الزينة الحديثة تكون رمادية أو فضية وتسمى "تشي". وكانت في العصور القديمة الأكثر استهلاكًا من قبل الصينيين.

وكما أن تميز بصغر حجمها وإفترسها بشكل أسرع ولذلك في القرن التاسع بدأ الصينيون وخاصة الرهبان، في تربية الأسماك في الأحواض لحمايتها من الأسماك المفترسة. وفقًا للأساطير وجد الحاكم دينغ ينكان سمكة ذهبية وصفراء في حوض بالقرب من جياشينغ وثم أطلق عليه اسم "حوض الرحمة". وفقًا للتقاليد البوذية، فإن منح الحرية للحيوانات هو عمل خير، خاصة عندما تكون الحيوانات نادرة لذلك، من الشائع وضع أسماك "تشي" ذات الألوان النادرة في أواني الطهي ثم في البرك في جميع أنحاء الصين.

وحوالي عام 1240 بدأ موسم تربية أسماك الزينة لتمييزها عن أسلاف الأسماك "الفردية". وذلك كان لودها ولطفها للغاية وبدأت في قبول أكل الطعام المقدم لها في "بركة الرحمة" العامة، وكما أنها تتعايش أسماك الزينة في البرك مع السلاحف والحياة البحرية الأخرى وكان يمكن للأثرياء بناء أحواض خاصة على أراضيهم لتربية الأسماك لذلك لا يمكن ملؤها إلا بأسماك الزينة الجميلة والملونة. نظرًا لوفرة الأسماك الذهبية، ويمكن ايضاً للمربين عبورها بسهولة لإنتاج أنواع معينة ذات أشكال رائعة. وفقًا لبالون من جامعة أونتاريو، فقد بدأت بالفعل في عام 1163 في حوض السمك الذهبي في قصر تي شو في هانغتشو.

بلأضافة إلى أن أسماك الزينة أصبحت من ألاكثر شهرةً ومعرفةً بين أنوع الاسماك الاخرى، ربما لأنه يسهل الحصول عليها ويسهل تدريبها. إنها واحدة من أكثر الكائنات الحية استخدامًا في دراسة الرؤية والإدراك البصري. ويمكن لأسماك الزينة التعرف على نفس الألوان التي نراها وليست مناسبة للحيوانات والمخلوقات الأخرى، مما يجعلها مثالية لهذا النوع من البحث. وسنتعرف الأن على أهم تفصيل عيش اسماك الزينة في المنزل. فعندما تفكر في تربية الأسماك لأول مرة، يجب عليك أولاً اختيار حوض للأسماك ويوجد نوعان من أحواض الأسماك.

وهما: حوض السمك الزجاجي وهو من أكثر الأنواع استخدامًا، وكما يعرف بثقل بوزنه ؛ والثاني تم تعزيزه بالشفافية أحواض السمك المصنوعة من الأكريليك المصنوعة من البلاستيك، والتي عادة ما يكون لها مظهر أجمل من أحواض السمك الزجاجية، ولكن من عيوبها أنه ليس من السهل خدشها فحسب ، بل إنها باهظة الثمن أيضًا. خصائص حوض اسماك الزينة فقبل وضع الأسماك في الحوض وبمجرد وضع السمكة في الكيس الشفاف، يجب أن تطفو حقيبة الأسماك الموضوع في داخلها الماء في الماء لمدة 15 دقيقة بعد ضبط معايير المياه، حتى تتمكن الأسماك من العيش فيها قبل التكيف مع درجة حرارة الماء.

بعد فترة من الوقت، ضع كمية صغيرة من ماء الحوض تدريجيًا في الكيس حتى لا تموت الأسماك بسبب التغيرات المفاجئة في درجة الحرارة، والماء الموجود في الكيس يشبه الخزان بسرعة. نظف نفايات الخزان سيؤثر وجود كمية كبيرة من النفايات في الحوض على محتوى الأكسجين في الماء ، لأنه سيغلق الفلتر لتنقية المياه ويؤثر سلبًا على حياة الأسماك. استبدل ماء الحوض يجب استبدال الماء الموجود في الخزان مرة واحدة على الأقل شهريًا، حيث يساعد ذلك في الحفاظ على أكسجة الماء ونظافة الخزان وتركيز النترات، وكل ذلك من شأنه تحسين صحة الأسماك.

ويضف إلى أنه يجب الحفاظ على درجة حرارة الماء في الحوض؛ لأنه يساعد على صحتهم ولتحقيق هذا الهدف يجب شراء سخان مياه من متجر حيوانات، ويجب أن يكون مستوى الحرارة الصحيح بين 72 و 82 درجة فهرنهايت وذلك حسب أنواع أسماك الزينة. من أهم الأمور التي يجب مراعاتها عند التفكير في تربية أسماك الزينة هي النباتات التي يجب أن تكون موجودة في الحوض، لأن الشكل الجميل للنباتات يعطي الأسماك والأسماك مظهرًا فريدًا.

بالإضافة إلى ذلك، عندما لا يكون هناك غذاء كافٍ في الحوض تستخدمه بعض الأسماك كمصدر للتغذية ، بالإضافة إلى أن هذه النباتات تستهلك أيضًا جزءًا من الكربون والنترات الناتج عن تنفس الأسماك في الماء وتحويلها إلى أسماك. الأكسجين المطلوب لأسماك الزينة لتتنفس. وتتطلب تربية أسماك الزينة بعض الخبرة والعناية، لأن الإفراط في الغذاء أو نقصه سيؤدي إلى نفس النتيجة وهي موت الأسماك أو مرضها ، لذلك يجب مراعاة سلسلة من المعايير عند اختيار أسماك الزينة لتغذية أسماك الزينة للحفاظ عليها.

أنواع أسماك الزينة المنزلية:

  • ديكساس: تشتهر بشكلها الجميل وألوانها الزاهية ولكنها تتطلب مساحة كبيرة وإضاءة متوسطة للعيش والسباحة.
  • السمكة الذهبية: تتميز هذه الأسماك بكونها اجتماعية، وتعيش مع أنواع أخرى ، وتبتلعها الأوساخ في قاع الحوض.
  • الملاك: تعتبر هذه السمكة من أجمل أسماك الزينة ، وتتميز بحركة سلسة وسلسة في الماء.

كما أن لماء احوض أسماك الزينة فوائد وهي تسقى للنباتات الكبيرة (مثل الأشجار) في الري المباشر، ولكن تأكد دائمًا من قياس الملوحة لأن لها تأثيرات مستقبلية على زراعتك وتربتك. بالنسبة للخضروات ، يتم الري عن طريق تخفيف مياه الأسماك بالمياه التقليدية لمنع ارتفاع الملوحة ؛ بالنسبة للزراعة الحديثة، مثل الزراعة المائية ، فإن الوسط يعتمد كليًا على الماء ، لذلك يجب الانتباه إلى قياس الملوحة. قم بقياس الحموضة وتركيز العنصر، لأن ذلك سيؤثر على الامتصاص والإنتاج ، لذلك في الأسرة يوصى بتخفيف ماء السمك عشر مرات على الأقل مرتين ثم سقي النباتات.


لذلك ننصح باستخدام مياه الأسماك لتقليل تكاليف الإنتاج. ما هي فوائد ماء السمك؟ تقليل تكلفة إنتاج المزارع الموسعة ومزارع الخضروات توفير الأسمدة التي تحتاجها النباتات باستمرار. توافر كميات كبيرة من المياه في الزراعة الحديثة والتقليدية. تحتوي مياه الأسماك على ضعف كمية الماء الموجودة في الأسمدة العضوية الأخرى. عن طريق تحصين النباتات لإنتاج خضروات وفواكه عضوية بدون مواد كيميائية.

عن الكاتب

shahd bali

التعليقات


اتصل بنا

إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

جميع الحقوق محفوظة

عالمك العربي