ثقافة عامة
أخر الأخبار

لورانس العرب سنتعرف عليه من هو ولماذا سميا بهذا الاسم

الشخص الذي كان سبب في انهيار الدولة العثمانية

اليوم سنتحدث عن لورانس العرب ولربما تتسالون من هو لورانس العرب وهو شاب انجليزي الجنسية واسمه الكامل Thomas Edward Lawrence ولدا  في تاريخ 8/16 عام 188‪8

كان معروف باسم لورانس وهو كان معروف منذ الصغر أنه محب للاثار والأشياء التاريخية.

وفي سن العشرين دخل لورانس لأعرق جامعات البريطانية العالمية وهي أكسفورد درسا فيها بالكلية الياسوعية في عام 190‪8

تخصصا لورانس بدراسة التاريخ العسكري وبعد عاماً من دراسة قرر ترك الكلية والسفر للشرق الوسط ليرى مادرس بأرض الواقع ووصل لبيروت في عام 190‪9في تاريخ 07

ذهب لورانس للعديد من الدولة العربية كسورية وبيروت والمناطق التي بالجوار منها وبدأ بدراسة اللغة العربية وحتى تحدث بها وكان

يقيم في المدرسة التيبشيرية الأمريكية وتتواجد هذه المدرسة في مدينة طرابلس بالدولة اللبنان ومن بعده عادا لورانس لبريطانيا واتمم دراسته هناك ومن ثم عادا للبنان مرة أخرى.

وفي تلك الاحداث حصلت الحرب العالمية الأولى في 191‪4ان مركز قيادة الجيش البريطاني في الشرق الأوسط كان في مصر بالقاهرة و تم استدعاء لورانس دخل القاهرة عالم تاريخ مدني.

ومن ثم اصبح ضابط استخبارات البريطانية عادا للجزيرة العربية بالبس مدني ودخل لورانس لجزيرة العربية بنية زرع الخلاف بين الجزيرة العربية والدولة العثمانية واتحادا لورانس والامير عبدالله ابن الشريف حسين حاكم المنطقة وتم دعم الامير عبدالله من طريق بريطانيا وتمت صفقة الصلاح والمعدات الحربية احضر لورانس 710‪00بندقية، 4،000،000 طلقة وتم الهجوم على الخلافة العثمانية.

وكان لورانس جندي من جنود الامير عبدالله وكانه واحد منهم واستمرت الخلافة العثمانية بالدفاع عن الدولة فلسطين والقدس إلى فترة انتهاء زخيرتهم وبدأو بالدفاع عن القدس بالخناجر والسيوف بوجه المدافع البريطانية.

وبعدما سُقيات الارضي الفلسطنية  بدماء جيش الدولة الإسلامية العثمانية سقطت القدس وفلسطين بأيدي القوات البريطانية في يوم 12/3 عام 191‪7

دخل لورانس على قدميه للقدس وتفوه بكلامته الشهيرة الآن إنتهت الحروب الصليبية. وتم تسميته في ذلك الوقت الجنرال اللنبي.

وبعد القدس جاء الدور عل سقوط دمشق وانتهاء الثورة أيضاً وفي عام 192‪0 عادا لورانس إلى انجلترا وبدأ بكتابة كتابه الاكثر شهرة أعمدة الحكمة السبعة وانهاءه يعد خمس سنوات.

وقضا لورانس ما تبقى من حياته في كوخ في شمال بوفينجتون لحد 193‪5 عام و توفيا بها  اثر حادث سير عادي، اليوم يعاد التاريخ مرة أخرى وحتى مرات يظهر لنا لورانس من جديد وتعيد ملاحم مرة أخرى يهدر بها دماء المسلمين ولا يوجد من أحد يوقظنا من غفلتنا

Shahd Bali

كاتبة ومحررة في موقع عالمك العربي، متخصصة في كتابة المقالات التثقيفية والتوعوية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى