ثقافة عامة

من أجمل روايات غيوم ميسو لانني أحبك

قصة خيالية رائعة بنهاية غير متوقعة

ملخص رواية لأنني أحبك وكالعادة  ادهشنا الكاتب غيوم ميسو بكتابه لانني أحبك الذي تم نشرها في عام 2007 , ونوع الرواية خيالية , تمت ترجمتها من طرف محمد عثمان.

تتدور احداث الرواية من خلال عائلة صغيرة تتالف من ام واب وطفلتهما الاب مارك هاثواي الذي يعمل كعالم نفس هو وصديق طفولته كونور ماك كوي وهما كبرا في نفس الحي.

نشر مارك تجاربه في المجالات علمية تصدر بطبعات كبيرة ومن خلال تلك التجارب قام بتعريف طرق جديدة لعلاج يسمى بالتنويم المغناطيسي بعلم النفس ومع مرور الوقت اصبح مارك عالم نفس ناجح ورائج يشاهد على شاشة التلفاز وشارك بنجاح صديقه كونور.

ومن ثم التقى بنيكول العزفة العالمية بعد مدة قصيرة تزوجا وانجبا ليلى الطفلة ليلى في الخامسة من العمر, تختفي في أورونج كاونتي المركز التجاري  في مدينة  لوس انجلوس, واخر مرة شوهدت بها بالقرب من مربيتها الشابة الاسترالية وهي تحدق امام واجهة ديزني ستور فقد تركتها بمفردها لبضع دقائق, وعند عوداتها لم تجدها, لم يمر اكثر من خمس دقائق على اختفائها.

هكذا افادت المربي لرجال الامن , خمس دقائق فترة زامنية كافية لتحصل اي عملية اختطاف او قتل ولكن من ذاك الوقت الطفلة ليلى مختفية.

عجز رجال الشرطة والامن وكميرات المراقبة عن وجود أي اثر لها وهنا والداي ليلى مارك و نيكول تاثرا جدا بفقدانهم لابنتهم بتلك الطريقة.

لم يستعب مارك حصل وبقيا على أمل ان ليلى لم تمت وستعود بقيا شهور يبحث عنها ولكنه لم يجدها تخلى مارك عن حياته الزوجية والمهنية واصبح عبارة عن رجل متشرد مدمن للكحول يعيش في الا وجود  وبعد خمس سنوات بنفس الزمان ونفس المكان والساعة تظهر فتاة صغيرة تطابق أوصفها مع ليلى وهنا تبدا رحلة مارك من جديد مليئة بالامل, هل تلك الطفلة هي ليلى هل ابنتي حية؟

امتلئ راس مارك بتلك الاسئلة ولكن لم يهتم كثير المهم أن ليلى  ظهرت عند اول لقاء بين ليلى ومارك كان مارك خائف جدا تلك الطفلة التي سيراها بعد خمس سنوات لايعلم هل اغتصبت ام تعرضت لتعذيب.

وبا لاضافة إلى أنه وحيد وذهاب نيكول من خلال ترك رسالة  تقول بها انها مجبرة على ذهاب وسياتي يوم وتعلم لماذا ذهبت دون اي سبب جعله مرهق ومتعب ولكن عندما راها وجد طفلة جميلة جدا هادئة ذو ملامح ملاكية ولكن لاتتكلم ابدا لايوجد سبب ولكن لا تتحدث لماذا مالسبب؟

بالاضافة إلى الشخصيات الاضافية بالرواية  والنهاية غير محتسبة وملفتة أعتبرها رواية من اجمل ماقرات لان الكاتب استطاع أن يشدني بتشويق وأتمنى ان تنال اعجابكم.
💭احيانا يقيم المستقبل فينا من دون أنعلم ذلك و وكلماتنا التي تبدو كاذبة ترسم واقعا قادماً…….. 

Shahd Bali

كاتبة ومحررة في موقع عالمك العربي، متخصصة في كتابة المقالات التثقيفية والتوعوية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى