ثقافة عامة

من الروايات التي حازت على أعجاب إيماجو


image


محور الرواية هي “حبيبة” و التي هي ابنةلعائلة غنية مخطوبة ل”شادي” الموهوب بالغناء و هو من الطبقة المتوسطة . طُلب من شادي مقابل تحقيق حلمه ترك حبيبة و الزواج بأخرى . في اثناء ذلك تتوجه “حبيبة” لمواجهة “شادي” و اثناء عودتها تتعرض لحادث ينقذها منه بطلنا الجديد و توأمها الروحي “حسام ” للمرة ‘الثانية’ و قبل توديعها يهديها حسام كرة كريستالية و التي هي “الإيماجو” . .

رأيي🕯: كانت الرواية بدايةً عادية جداً لكن مع تقدم الصفحات بدأت الأحداث المشوقة . أعجبني إصرار “حبيبة” على عدم الخيانة و لجوئها إلى الله بعد الأحداث المريرة التي عاشتها و بذلك تبين لنا الكاتبة أن الله هو المنقذ الوحيد . نهاية الرواية كانت صادمة و رائعة في آنٍ واحد . الشيء الوحيد الذي أزعجني هو اللغة العامية و أيضاً الأخطاء الإملائية الكثيرة نوعاً ما لكن كانت تجربة ممتعة لقد شعرت أنني أتابع مسلسل عن طريق كتاب .

 📌 : “الإيماجو دي ما هي إلا إنعكاس لصورتك الداخلية عن نفسك ، النقص اللي حاسة بيه و محتاجة تكمليه ، شايفة نفسك ضعيفة هتبقي ضعيفة ، شايفنفسك قوية هتبقي قوية ، إختاري إنتِ عاوزة تبقي أيه ” .
📌: “أمام ضراوة صفعات الدنيا ، لا نتألم كثيراً من صفعات كفوف المقربين، إنما هي فقط تجعلنا نرتد إلى الخلف مبتعدين ، في الوقت الذي نتمنى في الإقتراب منهم أكثر ، نتمنى لو نرتمي في أحضانهم ، تحتوينا صدورهم و قلوبهم و همساتهم الداعمة “

Shahd Bali

كاتبة ومحررة في موقع عالمك العربي، متخصصة في كتابة المقالات التثقيفية والتوعوية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى