أخبار

سوري لجأ إلى تركيا وبحوزته 80 ليرة وأصبح دخله الشهري مليون ليرة تركية!

سوري لجأ إلى تركيا وبحوزته 80 ليرة وأصبح دخله الشهري مليون ليرة تركية!

 نشرت صحيفة تركية، تفاصيل ما قالت إنها قصة نجاح سوري، نجح بإنشاء شركة وتطوير عمله ومكاسبه بشكل كبير، بعد أن لجأ إلى تركيا وهو لا يملك سوى 80 ليرة تركية.

ياسر حداد مواطن سوري (32 عاما)، لجأ إلى تركيا قبل سنوات، وهو لا يملك إلا 80 ليرة، استقر في هاتاي، ثم انتقل إلى اسطنبول، رافعاً شعار ”إن كنت ستغرق .. إغرق في بحر كبير“ بعد أن تعلم اللغة التركية .

عمل حداد ببداية الأمر لدى إحدى المكاتب السياحية في اسطنبول كمترجم للسياح العرب.

وبعد أن اكتسب خبرة قوية وعلاقات كثيرة في هذا المجال, قرر ياسر تأسيس شركة خاصة له في مجال السياحة وقام بتأسيسها عام 2014، وسوق لها عبر مواقع التواصل الاجتماعي وبالاخص انستغرام وسناب شات.

وقد تمكن حداد كسب مبلغ من المال بعد أن تلقى مجموعة من السياح القطريين في بداية تأسيسه لشركته, ساعده على توسيع عمله, حيث أدخل عليه مجال الدعاية والإعلان, وبدء بالتسويق لشركات خليجية مختلفة, إلى أن تلقى دعوة من ممثل إحدى الشركات التركية, وتم الاتفاق على العمل سويا بشرط استخدام الخطوط الجوية التركية حصرا.

ومن هنا بدأت إيرادات شركة ياسر حداد بالارتفاع وبات يكسب مليون ليرة تركية شهريا من شتركته التي تستقبل عن طريقها 150 سائح شهريا و يعمل فيها 45 موظفا سوري .

Mahmoud Alakari

كاتب ومحرر في كورة أربشا نت وعالمك العربي، متخصص في أخبار كرة القدم العربية والأوروبية

مقالات ذات صلة

‫3 تعليقات

  1. نحن دخلنا بايعين يلي فوقنا وتحتنا وجينا لاسطنبول ماحدا راضي يشغلنا هدا شغل ربك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى